Home » التضامن كمفهوم

التضامن كمفهوم

بعد أن ناقشنا مسألة معنى المقاطعة، نستمر في الحلقات الثلاث القادمة من #راديو_مساحة بالتوسّع في معاني مفهوم التضامن مع القضية الفلسطينية، وتحديدًا في سياق الشتات في لبنان.
في الحلقة الأولى اليوم المسجّلة في بيروت تناقش ضيفاتنا مع رولى الصغير التي سجلت معهن الحلقة، التجارب الاحتجاجية ضمن المنظمات والأندية الطلابية في لبنان، ما يوحّد قاعدة التضامن؟ كيف يؤثر ذلك على أشكال التضامنات وتعريفها؟ وكيف نتضامن بشكل فاعل كلّ من موقعيّتها؟وهل فعل التضامن هو مفهوم سياسي جديد؟

للاستماع

بعد أن ناقشنا مسألة معنى المقاطعة، نستمر في الحلقات الثلاث القادمة من #راديو_مساحة بالتوسّع في معاني مفهوم التضامن مع القضية الفلسطينية، وتحديدًا في سياق الشتات في لبنان.
في الحلقة الأولى اليوم المسجّلة في بيروت تناقش ضيفاتنا مع رولى الصغير التي سجلت معهن الحلقة، التجارب الاحتجاجية ضمن المنظمات والأندية الطلابية في لبنان، ما يوحّد قاعدة التضامن؟ كيف يؤثر ذلك على أشكال التضامنات وتعريفها؟ وكيف نتضامن بشكل فاعل كلّ من موقعيّتها؟وهل فعل التضامن هو مفهوم سياسي جديد؟

 

المشاركات:  مجهولات الهوية

مكان التسجيل: بيروت

نص الحلقة

نور : مرحبا واهلا وسهلا فيكم معانا في حلقة جديدة من راديو مساحة -معرفة نسوية متاحة

احنا اليوم معكم في حلقة خاصة تم تسجيلها من بيروت بهدف فكفكة مفهوم التضامن الحلقة هي هي جزء من تسجيل طويل تم تقسيمو على 3 حلقات ، الحلقة فيها 4 مشاركات بيفضّلو ما يشاركو اسمائهم وهادا جزء من التسجيل بيركّز على التضامن كمفهوم

  • ما زال مش عمنبلّش بمقدّمة مابعرف كيف بدي افتح الحوار، نحنا من تجربة مختلفة بدكن تقولو هيك شي زغير مثلاً عن وين انتظمتو ازا انتظمتو او شو انواع الحركات يلي فايتين فيا او اي شي هيك بس لنبلّش حديسنا فيو.
  • فيكي تبلّشي انتي لان انا مش منظمة ولا مع حدا ولا
  • ولا أنا ولا انا يمكن هي شخصياً يعني بلنسبة الي بلشت بس من الحراك الطلابي يعني من الجامعة بالتحديد الجامعة الاميركية لأنو بالجامعة اللبنانية محل ما كنت مفي شي هيك من هالنوع وبلّشت مش مع الفلسطينية هون يمكن كان اول احتكاك بحدن مش فلسطيني ولقيت هيدا الرابط القضية معو اكتر من الفلسطيني بوقتا يعني الطالب الفلسطيني بالجامعة الاميركية شوي يعني مقاربتو لفلسطين اخف واقل راديكالية من الطالب ال already  هوي تبنا هيدي القضية وبدو يحارب كرمالا اللي هو فيو يكون من اي جنسيّة ف اه يمكن هي كانت اول interaction  لألي مع حدا انو مش بالضرورة يكون فلسطيني  ومن هون بدأت يعني وما بحكم على حدا لأنو فلسطيني رح يكون مع القضية بنفس الوقت التاني لي هوي  already متبنيها يعني اوكي هي هي بس.
  • انا بدي احكيلكو كيف تعرّفت عليها … تعرفت عليها الاحتكاك الاساسي كان يوم كنا بنحاول نظّم اشي علشان التضامن مع الأسرى كان وقتا طالع قصّة الاسرى كانو مأضربين عن الطعام كان في عدد كبير من الاسرى مأضربين عن الطعام مش عمنحكي عن هي المرّة الاخيرة لأ عمنحكي بعتقد بال 2014  2013  12 هيك بهاد الحدود يعني كنت اسّى بالجامعة فبعدين اجتمعنا احنا مجموعة طلاب كان في انا وكان في ناس من منظمات طلابية مختلفة وكان في فكرة انو نحاول نحنا   to raise awareness انو نحرّك وعي الناس او نوعّي الناس على فكرة الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وكيف نتضامن معهن بس انتهى فينا الموضوع ما عملناش اشي لأنو اساساً مكنش في اي قاعدة بتوحّد فكرة التضامن لانو كل واحد فينا شاف فكرة التضامن بطريقة مختلفة ف أنتهى فينا الموضوع انو احنا ما  عملناش اي اشي مشان الأسرى الفلسطينيين وانا بشوف انو هادا موضوع يعني نعرّف شو هو التضامن كتير مهم يعني خاصةً بما يخص القضية الفلسطينية لأنو احنا كل واحد فينا جاية من خلفية مختلفة وخاصةً احنا عمنحكي فلسطينياً فقط يعني بعدنا ما حكينا ما طلعنا لبرّا المخيّم شوي لسّى ما طلعنا للعرب مثلاً ما طلعنا للغرب فأحنا كتير مهم انو احنا نعرّف فكرة التضامن انو احنا كيف فينا نتضامن هل احنا كيف بنتضامن مع هادا الشخص طب احنا هل بنتضامن متل ما هو بدو ولا متل ما نحنا شايفين بدنا او متل ما هو مناسب لألنا اكتر  فدائماً مفهوم التضامن في هي الضبابية انو كيف احنا لازم فعلاً نتضامن بشكل فاعل مع الشخص اللي بدنا نتضامن معاه … هيك صرنا رفقات.
  • انا لبنانية مش فلسطينية بلًش يمكن كتنظيم كأنخراط بمجموعات معيّنة كمان بلّش من الجامعة ، قبل الجامعة كنت بميل لليسار كنت بحاول اني ابني علاقات معينة مع منظمات يسارية ولكن بعدني لهلق شوي جبانة بأني انخرط بمنظّمة معينة فيلي صار بالجامعة تعرفّت على نادي طلابي يساري من خلالو بلشّت شوي انشط بقضايا يلي بيهتم فيا اليسارعادةً من ضمنن القضية الفلسطينية ويلي هي اكيد من قبل يعني كانت طبعاً كنت اهتم فيا وكنت بعرف عنا وبتصور هيدا نخرطت بهيدا النادي الطلابي صرنا نشتغل مع اندية طلابية تانية من ضمنا النادي الفلسطيني بالجامعة الاميركية وطكان يعني صرت كمان ابني علاقات مع منظمات يسارية تانية ومنظمات نسوية في عندا اهتمام بالقضية الفلسطينية وبتصور هيدا اكتر شي تجربتي بالتنظيم
  • انا كمان شوي يعني متل تجربتك انا تونسية فأول يمكن مرة تنظمت بفعالية او بمجموعة بتهتم بالقضية الفلسطينية كانت انو مجموعة يسارية بتونس ما قبل الثورة كان بقلب سرية وكان انو في كنف تعتيم اعلامي وقصص من هيدا النوع بس كان في يعني نوع من خيبات الامل يلي بيجو مع الوقت وقتا الآراء السياسية ما تكون موحّدة يعني مفي فكرة انو مش بالضرورة  ازا حدا يعني منخرط بتنظيمات او فعاليات سياسية خاصة بلقضية الفلسطينية يعني هوي يكون نظرتو للحكومات القمعية او لدول تانية او لعالم انو موجودة بالسلطة السياسية تكون نظرة على ذات المستوى من النقد يمكن لأنظمة القمع والاستبداد لانو بالشغل السياسي كان في كتير حوار بيصير على اخف الضررين او انو في تحالفات سياسية ضرورية من اجل المرحلة وبعدين من بعد هالمرحلة ما بنعرف شو رح يصير فكمان كان عندي مشكلة بفكرة القضية المؤقتة او التحالف المؤقت مع مجموعات معينة لانو ما مفروض يصير في مساومة او انو نوع من compromise  على هيدول الاشيا فكان الموضوع مش مريح من بعدا طلعت انو درست بأميركا فكان موقعيتي تغيرت ازا قبل بتونس كان في نوع من الارتياح انو عموماً في معارك ما رح يخوضا الشخص لانو معروف الناس حتكون على مستوى متشابه ان لم يكن هوي ذاتو من القرب للقضية الفلسطينية عالقليلة من ورا الاستحا يعني قد ما يكونو هني بتصرفاتن الشخصية يمكن انو بيطبّعو او يمكن آرائن بتكون ليبرالية شوي انو هيدا كلّو بيجوز بس عالقليلة بيكون في قرب من القضية الفلسطينية يلي منو بالضرورة موجود بسياقات غربية فأنو بالسياق الاميركي بقلب الجامعة انو كمان فتت في مجموعات تانية انو عمتشتغل عالقضايا الفلسطينية فكان في فكرة انو مين بيحمل البوق ومين عميقدم الخطاب وهل هوي الخطاب المطلوب ام لا والحمل كيف بيتقسّم انو بين الافراد حسب انو هني الخلفيات تبعن من وين جايين وهلّق صرلي انو 8 سنين موجودة بلبنان ما كنت كتير يعني يمكن انتماءاتي التنظيمية كانت اكتر بالحركات اليسارية والنسوية ما اشتغلت انو تحديداً على امور خصا بفلسطين الا بالمرحلة الاخيرة هلّق بالأحداث اللي عم تصير بلبنان فهون كمان في اسئلة يعني تانية خصّة متل انو كيف بيصير هيدا التضامن متل ما كنتي عم تقولي هل انو وقتا عالم مثلاً بتنزل بمسيرة على مخيّم هل بترفع شعاراتا او بترفع شعارات المخيّم هل انو بتردد وراهن هل هيدا انو انطرحت اسئلة بقلب المسيرة هل هيدا النزول بسقف المطالب تبع الاشخاص ازا الاشخاص يطلب منن انو لا انو في اشيا معينة هتافات معينة ما لازم يكون في تلقين لأنواع الشعارات اللي عم تصير هل هوي تقسيم للقضية ازا في شعارات بيرفعوا اشخاص من خلفيّة مواطنة vs اشخاص من خلفية غير مواطنة هل لازم يصير في توحيد او بلعكس التوحيد هوي تعتيم على الاختلافات وازا بنوحّد هل لازم مثلاً ازا فتنا على مخيّم انو ما تنزكر قصص خصا بالعلمانية مثلاً انو هيدا ضمن الخطاب الموجّه كان للحقوق المدنية فكان في هيدا النوع من الاسئلة يلي كمان بتعقّد فكرة التضامن اكتر. نحنا قبل ما نبلّش نسجّل هيدا البودكاست فقلتيلي وقتا انو ما بتحبي كلمة التضامن اصلاً بتفضّلي كلمة حدا يكون فاعل صح؟  انو كلمة حدا يكون متضامن شوي انو ضبابية
  • مش عارفة ازا هيدي الكلمة بالتحديد بالقضية الفلسطينية مش عارفة ازا من بعد اللي صار انو برأيي من بعد يلي صار بأخر 20 سنة لنقول بالتحديد من وقت اوسلو لليوم كيف تم يعني التضامن يلي كان بوقت كانت الثورة وقت كان في المنظمة وكان في سلاح وكان في كان تضامن كليّاً غير وكليّاً بيمشي تحت راية already مش انو واحد فلسطيني قررها بس كان في مجموعات وكان في حركة وطنية قررت هيدي هي الراية وهي هي اللي بدنا نمشي تحتا يعني مثلا حتّى اهلي لمّا يحكو عن التونسي والا الليبي اللي كان معن بالصف بالثورة وكانو عمبيحاربو سوا ما كانو يسمو متضامن كان مجرّد ملتحق بالثورة فهي من بعض يعني هي كلمة التضامن يلي جداً
  • هي كتير كلمة بيضا
  • جداً
  • انا بعتبرها كلمة بيضا ومش لألنا اصلاً، ما بعرف يعني نحنا قديش بنستعملها
  • ميوعة اكتر من ميوعة ميوعة جميلة قداما
  • فيا تخفيف لعملية انو انتا واقف يعني انا بعتقد انها هي جزء من عارفة كيف كانت زمان اسمها كان اسمو مع تحفّظي على كلمة “صراع” العربي الاسرائيلي واسّا صار اسمو “الصراع” الفلسطيني الاسرائيلي هي فكرة انو احنا حدينا من انها كانت قضية عربية لصارت قضية فقط فلسطينية
  • وابعد من عربية لمّا كان كل دول العالم التالت وتحت الاستعمار كلن نفس القضية
  • كان في مقاتلين يابانيين معنا جد يعني تخيلي انتي كان في ناس من الفهود السود مكنوش يحكو كلمة تضامن
  •  هلَق عم تخليني فكّر يمكن شي كتير مهم انو نبلّش نفكّر كمان ايمتى خلقت كلمة تضامن بسياق القضية الفلسطينية هلّق خصوصي بس حكيتي عن الصراع
  • ا بفتكر بالثورة بحياتا يعني لا كلمة لاجئ وقت الثورة كانت كمان ولا كلمة تضامن كان انتا يا فدائي يا محارب يا انتا من الكامب التاني يعني في يا black and white  بعدين بلّشت تخلق كل هيدول المفاهيم وبالتحديد فكرة التضامن اللي اجا معا هي بالزبط متل ما قلتي كانو قضايا كبار بلّشو ينحدّو صارت قضية فلسطينية اسرائيلية whoever is not. فلسطيني هوي متضامن مع القضية او بيدعمها.
  • اسّى انتقل الموضوع انو حتى الفلسطيني اللي بالشتات بتضامن مع الفلسطيني ، انو انا كنت عملت جولة تلات سنين ورا بعض عملت جولة اسمها “نكبة تور” لنحكي عن قضايا اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات لبنان وطبعا انا حاولت اعملها من منطلق آحر اللي هي احكي عن الصهيونية وعن اسرائيل وانو احنا مع حق العودة وهي الامور كلها فأنا بس شوف انو مثلاً مجموعة فلسطينية قال احنا متضامنين مع الفلسطينيين يعني انتا تضامن يعني لمّا انتا تحكي تضامن عم نحكي عن الضم فأنتا ضم يعني انتا مش جزء من هادا الكل وانت قررت انك تضم حالك عليه وهادا مش صح يعني استخدام كلمة انو نتضامن مع الاسرى نتضامن مع فلسطين هادا الكلام انا اتوقع مش اكيد تم تقديم هي الكلمة ما بعد اوسلو
  • هلق بغض النظر ايمتا بالتحديد
  • لا موجودة باللغة العربية بس قصدي تبلّش تفوت بمعجمنا بمعجم القضية الفلسطينية هل ازا هي كمان مستوردة يعني انتي تخيلي انو احنا عم نحكي عن ناس فلسطينيين بأراضي 48 بيتضامنو مع اهل غزّة انو شوفي كيف تم استخداما
  • بس في هي بالتحديد هي الحلو اللي اليوم بيوضّح الاشيا تحركات اليوم بتوضّح الاشيا يعني في عندك عالم ب 48  اوكي لبيطلعو خطاب تضامني مع بس بنفس الوقت لمّا آخر مرة وقت نزلو ب حيفا كان خطابن يعني نحنا يلي بلبنان مفيناش ازا بننزل على الشارع نقول عن اسرائيل انو اسرائيل دولة ارهاب انو بنص دين حيفا بيقولو اسرائيل دولة ارهاب وغزّة حاملة قضية الامّة انو بيحكو تعابير احنا بلبنان مثلاً ما كتير مرتاحين نقولا والله بس هني بنص دين حيفا بيقولوا فبس كمان كان بدي وضّح يعني بغض النظر عن هيدا debate اللي ممكن يصير ايمتا اجت هيدي الكلمة التضامن علينا انو على سياقنا او مين اللي فوتها الفكرة هي انو هيدي الكلمة شو بتعمل بالنفسية يعني لمّا انتا تجي تقلّي انك متضامن يعني  by default عملت هيدا الحيط بيني وبينك  انو انا الضحية وانا المش عارفة شو وانتا عم تضامن معي بينما ازا انتا مشارك او محاربنفس القضية معي والكلمة قديش بتأثر عالنفسية وقديش بتخليكي هيكي بلا ما تحسي تصيري انتي ضحية بالوقت يلي انتي بدك تكوني محاربة بديش كون ضحية وانتا تضامن معي بدي اكون محاربة وانتا بصفّي فتحولّت شو يعني قضية فلسطينية واحنا شو دورنا والتاني اللي بيعتبر حالو تاني شو دورو
  • بعدين هي يعني انا بتخايل ان كان نحنا كتير طوّلنا ونحنا بنحكي عن كلمة التضامن بس هي كلمة يعني بجد انا بشوفها سيئة يعني حتى عارفة انا بشوفها اعطت دور للاشخاص اللي اصلاً اللي هني بدهنش ياخدو دور يعني مثال انا شخص دوري بهي القضية انو دوري هوي اكاديمي تنقول انو انا بحاول اني اخدم هي القضية من منطلق اكاديمي، الاسرى بيحاولو هني من سجون الاحتلال المقاتلين او الفدائيين او يعني الجنود تعولنا في فلسطين بيحاولو عن طريق السلاح فلمّا يجي حدا يقلك انا متضامن فهو اعطا حالو دور بهاي القضية يعني هو ما عاش في اي اشي يعملو انو انا متضامن وانا معاك وانو انا كزا وهيكي ولكن هو فعلياً يعني حيّد نفسو وخلص يعني انا حكيتلك اني متضامن يعني انتا شو بدك اكتر من هيك اعملك فهي فعلياّ نوع من خلص اعطى دور لحالو في ضوء هوي فعلياً مش مساوي اي اشي فأي حدا بيقول انا متضامن مع فلسطين انو آه طيب شو اعمل يعني انا لحد اليوم بكزّ يعني اشعر بالأشمئزاز لما حدا يجي يحكيلي انو انا متضامن مع القضية الفلسطينية اهلا وسهلا طيب وبعدين انشالله فلازم نحنا يعني هي فكرة التضامن خلص نلغيها من القاموس تبعنا انا مفيش اشي اسمو انا متضامن مفيش انا آجي احكي مثلاً يعني اقولو مثلاً السود بأميركا اللي قاعدين تحت ال gentrification  واللي قاعدين تحت عنجد يعني الى حد الآن هني وضعن سيئ جداً اقول انا متضامن معاك طب آه شو استفدت من ابوك يعني تضامنت معاي ونفس الاشي نحنا يعني فموضوع التضامن هاد موضوع بالمبدأ يعني كلمة سيئة وبشعة وقبيحة واعتقد انو الكل لازم يرفضها يعني
  • هو فعلاً شي جداً فاقع لمًا تقارني بين قبل كيف كان وبين اليوم كيف كان كيف صار يعني قبل كل متل ما زكرتنا كل الملتحقين بالثورة ما بحياتن سمّو حالن متضامنين وحتًى لهلًق بالسينما الفلسطينية بدوائر السينما الفلسطينية في عندك قيس الزبيدي وهيدا النمر اللي كانو جزء من مؤسسة السينما الفلسطينية وهني يعني اليوم بتفوتي على الغوغل انو بيقلولك انو هوي في مواقع بتقول انو مخرج عراقي اوكي بس كل افلامو عن فلسطين قيس الزبيدي ما بحياتو بيحكي عن حالو انو عراقي حتى هو تبنّى القضية الفلسطينية متل ما نحنا في بناوي فلسطينية مش متبنيين القضية من اساسو يعني مش انو قضيتن هيدي مش متبنييها يعني هي حرفياً انتا قرار بتتبنى القضية او ما بتتبنهاش ومش ازا ما تبنيتها يعني شي غلط يمكن فعلاً انتا ما رح تكون فاعل فيها ازا تبنيتها ف its fine عادي بس الفكرة انو هدول العالم تحت المسميات قديماً ولا كان ينقال عنن كان max   ازا بدو ينقال يقول انو جذورهن عراقية هيدا قيس الزبيدي والنمر وعالم تانيين شي مخيف كيف كانت التعريفات من زمان واليوم كيف انو خلص دغري بنقول ايه والله هاد عراقي بس انو بيعملّو كم فيلم عن فلسطين.
  • انا بتوقع بأنو هي جزء من الحرب الاستعمارية يعني حرب المفردات هي جزء من الحرب الاستعمارية بيجي المستعمر بيحكيلك انو اوكي انا عم احاول اقضي على هادا الجزء على هدول الناس انو ننهيها ننهي وجودهم وبجي بحكيلك انو انتا آه احنا عم نحاول نقضي على هدول الناس بيجيب ناس من عندو بيحكولن اتضامنو مع هدول الناس طبعاً هو ما بيصير الموضوع يعني بيحكي لأ بس انو يعني هو بيفرض التسميات اللي هو بدّو ياها علشان على المدى البعيد يميّع او يخفف من حدّة المقاومة اللي ممكن يتلقاها من الشعب نفسو بعرفش ازا هاد الاشي منطقي اللي حكيتو او واضح
  • منطقي وواضح ايه
  •  

نور : هيك بتكون خلّصت الحلقة الاولى على سؤال هل حرب المفردات مفهوم واضح ؟

استنونا في الحلقة القادمة من راديو مساحة -معرفة نسوية متاحة

شكراً ويعطيكو العافية

image_pdfimage_print
لمشاركة المقال على
انضموا الى الحديث